إعادة بناء الهوية الاعلانية

Feb
15
إعادة بناء الهوية الاعلانية

إعادة بناء الهوية الاعلانية

شهد السنوات الماضية تغييرات كثيرة محلياً في مدى الوعي بأهمية الهوية البصرية وتأثيرها، فقامت جهات عديدة بإعادة تشكيل وبناء هويتها أو الأمر الذي اعتبره مؤشراً إيجابياً تجاه الفنون البصرية بشكل عام وزيادة وعي الجهات بأهمية الهوية كقيمة مضافة للمشروع سواء كان ربحي أو غير ربحي، وليست فقط واجهة شكلية تتمثل بالشعار او سلوجان..

في هذه التدوينة سأتحدث عن أهمية “إعادة بناء الهوية الاعلانية” وهو المصطلح العربي الأقرب الذي وجدته لـrebranding وماهي الأسباب التي تدعو المنظمات لإعادة بناء هويتها رغم ماقد تتكبده من تكاليف مادية ومعنوية.

ماهي الهوية أساساً؟

مازال هناك جدل كبير هو تعريف الهوية الاعلانية لكن شخصياً أفضل تعريف مميز جدا(سلوجان)بمعنى أنه هو الشعور الذي يشعر به الجمهور تجاه المنتج أو الخدمة المقدمة منك  - او تجاه علامتك التجارية.

هناك تعريفات أخرى طبعاً سأورد بعضها أدناه:

  • “الهوية هي الأسم، الرمز، الشعار أو لوجو أي ميزة تميز المنتج أو الخدمة عن غيره في اعلان
  •  ”هي مزيج من التوقعات والصلة العاطفية بين الجمهور والعلامة التجارية
  • “الهوية ليست هوية  حتى تخلق صلة عاطفية

وشخصياً أميل للتعريفات المشابهة التي توضح الجانب النفسي والعلاقة التي تربط العميل بالمنظمة وتخلق له شعور إيجابي أو سلبي. فالعلامات القوية تحرك المشاعر وتصنع الآراء، بل وتؤثر في قرارات الشراء.

أسباب إعادة بناء الهوية

إعادة بناء الهوية  خطوة حساسة، مرهقة مكلفة وقد تستغرق من المنظمة وقتاً طويلاً في التخطيط وبناء الهيكلة والتصميم ثم التسويق والنشر. لذلك تلجأ المنظمات لإعادة بناء الهوية بعد دراسة مستفيضة لوضعها الحالي وتقييمه ودراسة حالة السوق بشكل عام.

سأوضح هنا مجموعة من أبرز أسباب إعادة بناء الهوية مع أمثلة – إن وجدت -:

  • الاندماجات مع شركات أخرى، الاستيلاء على منتجات جديدة وشركات أخرى
  • إعادة تحديد الموقع في السوق  كأن تكون الشركة تحتل الموقع الثالث أو الرابع وتسعى لتغيير ذلك وهذا يتطلب تغيير داخلي يشمل الاستراتيجية، الهيكلة، الأهداف بل وحتى الهيكل التنظيمي للموظفين.
  • تغيير التوجه والاستراتيجية واستهداف أسواق جديدة، كإضافة منتجات وخدمات جديدة لم تكن موجودة سابقاً
  • خلق قيمة تنافسية أو التوجه للأسواق العالمية
  • التغطية على سمعة سيئة سابقة
  • تغيير الإدارة أو المدير (لكي يضع المدير الجديد بصمته ، او على الأقل لتتماشى الهوية مع خططه الادارية والتسويقية.. أو لمجرد البهرجة الإعلامية(
  • تحديث صورة قديمة او سلوجان للعلامة التجارية .. وهذه عادة ماتحصل بعد دراسة مستفيضة وتكون على فترات متباعدة (5-10 سنوات)

علما بأن التقييم قائم على ثلاث عناصر رئيسية :

  • الفكرة
  • تصميم جرافيك
  •  التطبيق

تاريخ النشر 2016-02-15 04:09:26
Tags